“iclipar” منصة للمصممين لعرض وبيع منتجاتهم

لإنتاج الفيديوهات بأحدث التقنيات وبجودة عالية تحتاج الى وقت طويل في العمل للحصول على ذلك، وهذا ما كان يعاني منه الشاب حسن رضوان(27) عاما، في عمله مما دفعه للبحث عن حل لإنتاج فيديوهات بشكل آلي وسريع وبوقت وجهد اقل، حتى توصل الى انشاء منصة الكترونية اطلق عليها اسم Iclipar.

وتعتبر  Iclipar منصة الكترونية متخصصة في انتاج فيديوهات التصميم الحركي بأحدث التقنيات وبجودة عالية من خلال الويب، حيث يستطيع المستخدم اختيار أي فيديو ويقوم بالتعديل على خصائصه مثل (الصور، النصوص، الموسيقى، الالوان، الجودة) ويحصل على فيديو مشابه خلال دقائق قليلة ومن ثم يستطيع تحميل الفيديو أو مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي.

يقول حسن رضوان خريج تكنولوجيا التعليم ” أن الفكرة بدأت في اواخر عام 2012 نتيجة عملي في مجال المونتاج والجرافيك وقمت بإنشاء نموذج بسيط وبشكل يدوي، وبعد ذلك عملت على تطوير الفكرة حتى اصبحت كما هي عليه الان”.

ويضيف انه واجه العديد من الصعوبات وخاصة في البرمجة ولكنه تمكن بالتغلب عليها والاستمرار في العمل من خلال تكوين علاقات شخصية والعمل بشكل حر، حتى عام 2016 حيث تمكن هو وزميله في برمجة الموقع بما يتناسب مع الفكرة.

ويشير رضوان انه تم تطوير الفكرة من خلال مشاركته في حاضنة يوكاس التكنولوجية ضمن مشروع الانتعاش الاقتصادي المرحلة الثانية حيث حصل على دورات تدريبية واستشارات من خبراء ومستشارين، بالإضافة الى الحصول على دعم مالي وفني واداري ساهمت في تعزيز الفكرة وتطويرها.

وبين رضوان ان الموقع يتميز باحتوائه على تصنيفات عديدة مثل الفيديوهات وعرض الصور والنصوص وتحريك الشعارات، والانفوجرافيك، وقوالب الاخبار والاعلانات، تمكن المستخدم من التعديل  على القوالب وتغيير الصور والنصوص والالوان والموسيقى وعدد من الصور بجودة الفيديو وفي وقت قصير وبأسعار مناسبة.

فالموقع يساهم في توفير الوقت والجهد في انتاج الفيديو (للأفراد والشركات)، وتوفير المال، والسرعة في انتاج الفيديو بالإضافة الى توفير عمل للمصممين.

كما ويتيح الموقع فيديوهات مجانية واخرى مدفوعة باشتراكات شهرية، وعرض قوالب تصميم حركي (Motion Graphic)، ومنصة للمصممين لعرض وبيع تصميماتهم، وتنفيذ أعمال الجرافيك الخاصة.

ويطمح رضوان ان تكون (Iclipar) أول منصة عربية لإنتاج الفيديوهات للأفراد والشركات، وتوفير عمل لأكبر عدد من المصممين.

بدوره قال المهندس طارق ثابت مدير برامج حاضنة يوكاس “ان الحاضنة تهدف الى تطوير قدرات الشباب وتزويدهم بخدمات تطوير الاعمال من أجل تحسين فرص تسويق منتجاتهم في سوق العمل، وتعزيز السياسات والانظمة التي تساهم في تنمية الاقتصاد المحلي وتزيد من فرص مشاركة الشباب في تحسين  الاقتصاد الوطني من خلال البدء بمشاريع صغيرة ذات جودة عالية”

وبين ثابت ان الحاضنة تسعى الى دعم الرياديين في مجال تكنولوجيا المعلومات من خلال تطوير أفكارهم الابداعية وتحويلها الى شركات توفر فرص عمل لأصحابها، وتقدم منتجات تلبي احتياجات المجتمع، وذلك من خلال تقديم حزمة متكاملة من خدمات الأعمال والخدمات المكتبية والفنية والدعم المادي المطلوب، مشيرا انه تم احتضان 15 مشروع ريادي ضمن مشروع الانتعاش الاقتصادي_ المرحلة الثانية بتمويل من الوكالة الدنماركية للتنمية الدولية وبإشراف مؤسسة اكسفام.