“ماجيك” اول شركة خدماتية في قطاع غزة

النظافة، تنسيق الحدائق، توفير المرافقات والجليسات، صيانة الاجهزة الكهربائية، صيانة شبكات الكهرباء والمياه كلها مجموعة من الخدمات التي توفرها شركة “ماجيك” .

حيث تعتبر شركة “ماجيك” احدى الشركات الريادية المحتضنة من قبل حاضنة يوكاس التكنولوجيا، ضمن مشروع الانتعاش الاقتصادي –المرحلة الثانية الممول من الاوكسفام. تساهم في توفير خدمات التنظيف للمنازل والشركات والمؤسسات، وتقديم خدمات فورية ذات جودة عالية وضمان الرضى التام للزبائن.

اسيا الشوا وزميلها محمد صيام قررا انشاء شركة ماجيك لتقديم الخدمات للمواطنين، بطريقة عصرية وحديثة، حيث قاما بإنشاء موقع الكتروني، وصفحة على الفيس بوك بالإضافة الى تطبيق على الهواتف الذكية.

تقول اسيا “بدأت الفكرة تراودنا عندما حدث عطل في غسالة البيت وتواصلنا مع مهني لتصليحها لكنه لم يأتي، مما اضطرنا للاتصال بمهني اخر فقام بوضع قطعة قديمة وهذا سبب عطل للغسالة واصبحت غير صالحة للاستعمال” .

وتضيف عدم الدقة بالمواعيد والغش في العمل جعلني افكر في انشاء موقع الكتروني يحتوي على جميع المهنيين ذو الكفاءة العالية في العمل، وساعدني زميلي محمد على تطوير الفكرة وتنفيذها.

وتتميز شركة” ماجيك” بالالتزام بالمواعيد، والدقة في العمل والكفاءة العالية، وتقديم مجموعة من الخدمات بجودة عالية، وتوفير كادر نسائي للعمل في مجال التنظيف والمرافقات والجليسات.

وتبين اسيا ان الموقع سهل الاستخدام متاح لجميع المواطنين، ويمكن للمستخدم ان يحدد الخدمة التي يريدها بالوقت المعين، ومعرفة سعر الخدمة، وادارة المصروفات الاسبوعية او الشهرية التي استهلكها لجميع امور الصيانة او السباكة او تنظيف المنازل والحدائق.

وتشير ان التطبيق يشمل موقع GPS الذي من خلاله يتم تحديد المنزل، وهذا يسهل عملية الوصول الى العملاء بأسرع وقت ممكن.

مشروع “ماجيك” كان عبارة عن فكرة بحاجة الى النور للخروج حتى جاءت الفرصة للاستفادة من تمويل مشروع الانتعاش الاقتصادي- المرحلة الثانية،  في حاضنة “يوكاس”.

تقول اسيا” كنت في انتظار فرصة، واول ما سمعت عن مسابقة ريادة الاعمال قدمنا للمسابقة وتم احتضان فكرتنا، وهذا ساهم في تطويرها، فالحاضنة قدمت لنا دعم مادي واداري وفني واتاحت لنا الفرصة للتواصل مع الاستشاريين والاستفادة من خبراتهم، كما وفرت مبرمجين لمساعدتنا في انشاء موقع الكتروني خاصة بالشركة.

وتطمح اسيا ان تكون شركتهم هي الاولى في فلسطين لتقديم الخدمات للمواطنين، وتنطلق الى الضفة الغربية .

بدوره يقول المهندس طارق ثابت مدير برامج الحاضنة ” تهدف الحاضنة الى دعم وتطوير أفكار الرياديين الفلسطينيين وتوفير الدعم الاداري والفني والمالي حتى تنمو وتستمر افكارهم وتتحول الى مشاريع تجارية ناجحة”

ويشير ثابت ان الحاضنة تعمل ضمن وحدات منها الاحتضان وتسريع الاعمال، الارشاد الاداري والتقني، التسويق والتشبيك، الدعم القانوني، الاستثمار وتطوير الاعمال، والابداع والابتكار، ونقل التكنولوجيا والعمل عن بعد، والطاقة المتجددة وكلها تصب في خدمة ومساعدة اصحاب الافكار الريادية.