“دهب ويب” موقع الكتروني لربط الزبون بتجار المعادن الثمينة

يسعى الشاب صلاح الصادي تخصص كيمياء صناعية وزميله محمود الحلو اخصائي تسويق الكتروني الى ايجاد حلول لأسئلة واستفسارات المواطنين حول اسعار الذهب واوزانها  واسماء المحلات التجارية المتخصصة بالمعادن الثمينة، بالإضافة الى اسماء التجار وذلك من خلال الموقع الالكتروني دهب ويل.

ويعتبر “دهب ويل” موقع الكتروني يقوم بتسويق منتجات التجار من المصاغات الذهبية وعرضها على الزبائن للموقع، مع اتاحة الفرصة للزبائن لاختيار تصميم وشكل ووزن وسعر المنتج حسب رغبتهم.

وتبلورت فكرة الموقع عند الصادي  من خلال عمله  كموظف بوزارة الاقتصاد في مجال فحص ودمغ المعادن الثمينة حيث كانت توجه له الكثير من الاسئلة حول اسعار الذهب، وافضل انواعه، واوزانه، بالإضافة الى اسماء المحلات التجارية واماكن تواجدها.

يقول الصادي جاءت فكرة موقع” دهب ويل” لربط التاجر بالزبون،  واتاحة الفرصة للزبون ان يشاهد ما يريد شراؤه، وتحديد العيار لجميع المعادن الثمينة بأحدث الطرق، كما انه يتيح للتاجر والزبون التعرف على اسعار البورصة العالمية والمحلية للمعادن الثمينة.

ويتميز موقع دهب ويل الذي يعتبر الاول من نوعه في فلسطين بتسويق منتجات عدد كبير من التجار، ويتيح للجمهور الذي يرغب في بيع مصاغ ذهبي او أي قطعة معدنية بعرضها على الموقع للتجار ويتم شرائها عن طريق المزاد، ويمكن الزبون باختيار التصميم والشكل والحجم الذي يريده ويتم تصنيعها من خلال مصانع الموجودة في فلسطين، مشيرا انه سيتم ريط الموقع بعدد من مصانع المعادن الثمينة في فلسطين، وانشاء علاقة مميزة بين تجار الذهب وأصحاب المصانع ووزارة الاقتصاد الوطني.

ويضيف الصادي انه سيتم ربط الموقع بمختبرات فحص المعادن الثمينة لمساعدة التجار والمواطنين في التأكد من سلامة المعدن وعدم تعرضه للغش والخداع.

واشار الصادي ان الموقع يتميز ايضا بعقد دورات تدريبية اون لاين في مجال فحص المصوغات الذهبية وتحليلها، ومقالات متخصصه في مجال فحص المعادن الثمينة وطرق الغش والخداع التي قد يتعرض لها الزبون او التاجر.

واستطاع الصادي خلال عمله بتطوير تجربتين في مجال فحص المعادن الثمينة وتحديد العيار حيث قام بتطوير جهازين الاول فحص الذهب كيميائيا وصناعته من الاستالس، والثاني زجاج فحص الذهب.

ولتطوير مشروعه شارك الصادي في حاضنة يوكاس  التكنولوجية التابعة للكلية الجامعية للعلوم التطبيقية بغزة حيث قامت بدورها باحتضان فكرته وتطويرها من خلال الدورات التدريبية اللازمة وعقد اللقاءات مع المستشارين والارشاديين لتوجيهم، ودعمهم ماديا ومعنويا واداريا.

يقول الصادي بعد ان لاقت فكرة المشروع اعجاب القائمين على حاضنة يوكاس تم احتضانها ضمن مشروع الانتعاش الاقتصادي المرحلة الثانية الممول من الاوكسفام، ووكالة التنمية الدولية الدنماركية (دانيدا)، مما ساعدني في فتح المجال امامنا لتطوير فكرتنا وتحويلها الى مشروع ناجح، ودعمنا ماليا واداريا، واقامة علاقات خارجية وداخلية.

واضاف ان الحاضنة قامت بترشيح المشروع للحصول على براءة اختراع من وزارة الاقتصاد، كما انه حصل على الموافقة المبدئية بالمشاركة والحاقه في تسريع الاعمال ضمن اسك كابيتال، واختياره من ضمن 50 مشارك للمشاركة في وادي السيلكون بامريكا.

ورغم كل هذه الانجازات التي توصل لها مشروع دهب ويل والمساعي الحثيثة التي تقوم بها الحاضنة وشركاؤها لتمكين الصادي للخروج من قطاع غزة والمشاركة في المؤتمرات ومسرعات الاعمال الدولية الا ان الحصار يقف عائقا امام كل هذه الجهود ويمنعه من الوصول الى حلمه في تعريف العالم على مشروعه وانضمامه الى ريادي الاعمال .

الحصار المفروض على قطاع غزة لم يمنع الصادي من السفر فقط  بل يمنع عدد كبير من التجار بالاشتراك في موقع دهب ويل والتي تقدر بمبلغ 10$ للظروف الاقتصادية التي يعاني منها القطاع وقلة الاقبال على شراء المعادن الثمينة.

الظروف الصعبة التي تحيط بالصادي لم تمنعه من الاستمرار في تحقيق حلمه والوصول الى العالم والمشاركة في وادي السيلكون وتحويل الموقع الى تطبيق على الهواتف الذكية، متمنيا ان يحصل على براءة الاختراع.

من جهته قال هاني ابو عمر مختص في التسويق والتشبيك في حاضنة يوكاس “ان الحاضنة تهدف الى بناء ودعم الريادين اصحاب الافكار الابداعية والتطويرية الطموحة من خلال توفير الدعم الاداري والفني والمالي حتى تنمو وتستمر الى ان تتحول الى مشاريع تجارية ناجحة”.

واضاف ان الحاضنة تسعى الى مساعدة اصحاب المشاريع الريادية الناشئة في اقامة علاقات داخليه وخارجية لدعم اعمالهم حيث ساهمت في تطوير فكرة مشروع دهب ويل بعد احتضانها في مشروع الانتعاش الاقتصادي المرحلة الثانية وتنمية الفكرة وترشيحه للحصول على براءة اختراع مقدمة لوزارة الاقتصاد، والحاقه في تسريع الاعمال ضمن اسك كابيتال، وتقديم المشروع لوادي السيلكون في امريكا.